1/5/2013         زيارة:1082       رمز المادة:۹۱۲۵۵۰          ارسال هذه الرسالة إلى أخرى

مختلفة »
  ،   أحکام التجويد



أحکام التجويد

 

قال تعالى : ( قُل لَّئِنِ اجْتَمَعَتِ الإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى أَن يَأْتُواْ بِمِثْلِ هَذَا الْقُرْآنِ لاَ يَأْتُونَ بِمِثْلِهِ وَلَوْ کَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ ظَهِيرًا )
تعريف علم التجويد :
هو في اللغة التحسين ، وفي الاصطلاح القراء ، تلاوة القرآن الکريم بإعطاء کل حرف حقه ومستحقه ، وحتى الحرف صفاته الذاتية اللازمة له کالجهر والشدة والاستعلاء والاستفال والغنة وغيرها .
أحکام الترقيق والتفخيم :
اللام : الأصل فيها الترقيق ، ولا يعرض لها التفخيم إلا في کلمة واحدة هي لفظ الجلالة : الله
1ـ تفخم لام الجلالة الله إذا تقدمها فتح أو ضم مثل : ( قالَ الله ) - ( لما قام عبدُ الله ) ، أو ساکن بعد ضم أو ساکن بعد الفتح مثل : ( قالوا اللهّم ) - ( وإلى الله ) .
2ـ ترقق إذا تقدمها کسرة مثل : ( بِالله ) - ( قلِ اللهم ) - ( من دينِ الله ) ، أو ساکن بعد مکسور مثل : ( وينجيّ الله ) ، أو تنوين مثل : ( قوماً الله ) وتلفظ هکذا : قومنِ الله
أحکام همزة الوصل :
1ـ تنطق عند البدء بها وتسقط نطقا عند الوصل مثل : ( فکيف تتقون ان کفرتم يوما يجعل الولدان شيبا ) - ( السماء منفطر به کان وعده مفعولا )
2ـ تحذف نطقا وکتابة في: ( بسم الله الرحمن الرحيم ) .
3ـ تبدل ألف مد إذا کانت مفتوحة بعد همزة الاستفهام مثل : ( ءآلله خير اما يشرکون ) .
أحکام اللام الساکنة :
1ـ اللام القمرية : يجب إظهار اللام إذا وقعت قبل أربعة عشر حرفا وهي المجموعة بهذا الترکيب : ابغ حجک وخف عقيمه .
أمثلة : الابرار- البيت- الجنة- الکوثر- المدثر- القيوم .
2ـ اللام الشمسية : يجب إدغامها بلا غنة بالحرف الذي بعدها إذا کان واحد من أربعة عشر حرفا وهم : ط ث ص ر ت ض ذ ن د س ظ ز ش ل، أمثلة: التائبون- الثواب- الذين- السماء- الصلاة- الضالين .
أحکام القلقلة :
وهي عبارة عن تقلقل المخرج بالحرف عند خروجه ساکنا حتى يسمع له نبرة قوية ، ويسميها البعض بهزة في اللسان ، وعدد حروفها خمسة تجمعها کلمة :
قطب جد ، إذا کان حرف القلقلة في وسط الکلمة کانت القلقلة صغرى ، أي خفيفة ، وإذا کان الحرف في آخر الکلمة کانت القلقلة کبرى ، أي أشد وأقوى ، الهدف من القلقلة هو المحافظة على القيمة الصوتية والخصائص المميزة للصوت حتى لا يلتبس بصوت آخر .
1ـ قلقلة صغرى :
حرف ق : ( إقترب للناس حسابهم )
حرف ط : ( والذين آمنوا وتطمئن قلوبهم لذکر الله )
حرف ب : ( وإذ يرفع إبْراهيم القواعد من البيت )
حرف ج : ( لو شئت لاتخذت عليه أجرا )
حرف د : ( قل إن ادْري أقريب ما توعدون أم يجْعل له ربي أمدا )
2ـ قلقلة کبرى :
حرف ق : ( وعلى کل ضامر يأتين من کل فج عميق )
حرف ط : ( والله من ورائهم محيط )
حرف ب : ( فصب عليهم ربک سوط عذاب )
حرف ج : ( والسماء ذات البروج )
حرف د : ( قتل أصحاب الأخدود )
أحکام الإدغام العام المتجانسيين :
التجانس هو أن يتفق الحرفان مخرجا ويختلفان صفة ، وذلک بثلاث مخارج مخرج الطاء والتاء والدال ( ط ، ت ، د ) ويجب الادغام في موضعين مثلا :
د / ت : ( قد تّبين الرشد من الغي - ومهدّت له تمهيدا - لقد تّقطع بينکم وضل عنکم )
ت / د : ( فلما اثقلت دّعوا الله ربهما - قال قد اجيبت دّعوتکما )
ت / ط : ( إذ همّت طّائفتان - فآمنت طّائفة من بني اسرائيل وکفرت طّائفة )
ط / ت : ( لئن بسطتّ الىّ يدک لتقتلني ما أنا بباسط يدي اليک لاقتلک ) مخرج الظاء والذال والتاء، ويجب الادغام في موضعين .
ذ / ظ : ( ولن ينفعکم اليوم إذ ظّلمتم انکم في العذاب مشرکون )
ث / ذ : ( کمثل الکلب ان تحمل عليه يلهث أو تترکه يلهث ذّلک مثل القوم الذين کذّبوا بآياتنا )
مخرج الميم والياء ، وذلک في موضع واحد ب / م : ( يا بني ارکب مّعنا )
أحکام الإدغام العام المتقاربين :
التقارب هو أن يتقارب الحرفان مخرجا وصفة ، وذلک يکون بمخرجين
ل / ر : ( بل ربّکم رب السماوات والأرض )
ق / ک : ( ألم نخلقکّم من ماء مهين )
أحکام النون الساکنة والتنوين – الإخفاء :
ومعناها نطق النون الساکنة أو التنوين بحيث تکون وسطا بين الإدغام والإظهار ، وعلامة ذلک أن يظل اللسان عند الإخفاء معلقا في فراغ الفم ولا يلتصق باللثة العلوية کما الحال مع الإظهار ، والإخفاء يکون مع الغنة ويکون في کلمة أو کلمتين ، والحروف التي تخفى قبلها النون الساکنة أو التنوين هي خمسة عشر حرفا : ص ذ ث ک ج ش ق س د ط ز ف ت ض ظ .
أمثلة :
النون في کلمة : فانظرنا - انذرتهم - منثور - ينکثون - انجيناکم - انجيناکم - أنشأ - أندادا - أأنت - منضود – انظروا .
النون في کلمتين : من صيام - من ذکر - من ثمره - من کأس - من جنات - من شيء - من طين - ومن في الأرض - من ظهير .
الاخفاء في التنوين : قاعاً صفصفا - کل نفسٍ ذائقة الموت - ماءاً ثجاجا - صبراً جميلا - غفورٌ رحيم - خالداً فيها - قوماً ضالين .
أحکام النون الساکنة والتنوين – الاقلاب :
الاقلاب هو قلب النون الساکنة أو التنوين الى ميم قبل الباء في النطق لا في الکتابة ، ويقع الاقلاب في کلمة أو في کلمتين ، أمثلة:
1ـ النون الساکنة : ( وما تفرق الذين أوتوا الکتاب الا منْ بعد ما جائتهم البينة ) - ( وقالوا لن نؤمن لک حتى تفجر لنا من الأرض ينبوعا )
2ـ التنوين : ( أنه کان بعباده خبيرا بصيرا ) - ( فکيف اذا جئنا من کل أمةٍ بشهيد ) . وفي المصحف توضع ميم صغيرة م فوق النون الساکنة .
أحکام النون الساکنة والتنوين – الإدغام :
إذا وقع بعد النون الساکنة والتنوين في أول الکلمة الثانية أحد هذه الحروف : ي ر م ل و ن ، والتي تجمعها کلمة يرملون ، فان النون الساکنة أو التنوين تدغم بحرف الإدغام فيصيران حرفا واحدا مشددا من جنس الحرف الثاني ، والإدغام على قسمين : إدغام بغنة ، وإدغام بغير غنة .
إدغام بغنة :
الغنة هو صوت يخرج من الأنف ، وتشمل الحروف التالية : ي ن م و ، وتجمعها کلمة ينمو ، مع غنها بمقدار حرکتين ( الحرکة تستغرق رفع أصبع أو خفضه ) أمثلة :
ي : ( لمن يخشى ) وتنطق لميّخشى، ( خيراً يَره ) وتنطق خيريّره .
ن : ( فلن نّزيدکم ) وتنطق فلنّزيدکم، ( يومئذ ناعمة ) وتنطق يومئذ نّاعمة .
م : (من مّاء) وتنطق ممّاء، ( قرآنٌ مجيد ) وتنطق قرآنمّجيد .
و : (من وال) وتنطق مو اّل، ( خيراً وأبقى ) وتنطق خير وأّبقى .
إدغام بغير غنة :
وهو دغم الحرف بلا غنة بعد تشديده بمقدار حرکة واحدة، وحروفها : ل ر ، أمثلة :
ل : ( إن لّم ) وتنطق إلّم ، ( ويلٌ لّکل ) وتنطق ويللّکل .
ر : ( من رحمة ) وتنطق مرحّمة ، ( غفورٌ رّحيم ) وتنطق غفور رّحيم .
ملاحظة : لا يکون الإدغام عموما إلا في کلمتين أما إذا جاءت النون الساکنة وأحد حروف الإدغام في کلمة واحدة فلا إدغام لما يترتب عليه من تغيير في المعنى ، وهذا يوجد في أربع کلمات في القرآن : دنْيا، صنْوان ، قنْوان ، بنْيان .
أحکام النون والميم المشددتين :
يجب إظهار الغنة والشدة في الميم أو النون المشددتين وطول الغنة حرکتان ، أمثلة :
على النون المشددة : ( إن للمتقين مفازا ) - ( قل أعوذ برب النّاس، ملک الناس ) ز
على الميم المشددة : ( فإذا جاءت الطامة الکبرى ) - ( ثمّ أنشأناه خلقا آخر ) - ( فأمّا من أعطى واتقى ) .
أحکام الميم الساکنة :
إذا وقع بعد الميم الساکنة أحد حروف الهجاء ال 28 فللميم الساکنة ثلاثة أحکام :
الإخفاء: إذا وقع بعد الميم الساکنة حرف ب تکون الميم مخفاة بغنة مثل : ( وما هم بخارجين ) - ( إنّ ربهم بهم ) ، فالإخفاء هو الغنّ بإخفاء في الميم الساکنة عندما يتلوها حرف الباء ويسمى إخفاء شفويا .
الإدغام : إذا وقع بعد الميم الساکنة حرف م تدغم الميم الأولى بالميم الثانية بحيث تصيران ميما واحدة مشددة مثل: ( والله يعدکم مغفرة ) - ( لهم ما يشتهون ) .
الإظهار : إذا وقع بعد الميم الساکنة أحد الحروف التي هي ما عدا الباء والميم يکون النطق بالميم المذکورة ظاهرا على غير غنة مثل: ( ألم تر ) - ( يمشى ) - ( وهم فيها ) ، فالإظهار وجوب عدم الغّن في الميم الساکنة عندما يأتي بعدها أحد حروف الهجاء غير الباء والميم ، ويسمى هذا إظهارا شفويا وتکون أشد إظهارا عند الواو والفاء .



 



ملف المرفقات:
وجهة نظر الزوار

وجهة النظر الخاصة بك

     
امنیت اطلاعات و ارتباطات ناجی ممیزی امنیت Security Audits سنجش آسیب پذیری ها Vulnerability Assesment تست نفوذ Penetration Test امنیت منابع انسانی هک و نفوذ آموزش هک