8/20/2012         زيارة:615       رمز المادة:۹۱۲۲۵۸          ارسال هذه الرسالة إلى أخرى

شبهات و جواب »
  ،   ما حکم الانسان ابتلي بالحسد وهو يحاول من خلال دعاء الى الله أن يصفي قلبه من الحسد وهو يحاول قدر المستطاع أن لايکون من ضمن الحاسدين رغم الصعوبة في محاربتها ولکن الحسد مازال يؤجج في القلب وأنا أدعو ربي الخير للناس جميعا؟ أعطني الوسائل العملية من أجل محاربة الحسد.


المرجع: سماحة السيد الخامنئي

الأجابة: الأخ الکريم عبد الرحيم رفيق حفظه الله
ذکر علماء الأخلاق للنجاة من الحسد عدة وسائل عملية منها:
1- تلاوة اية النور (الاية 35 من سورة النور) ثلاث مرات بعد کل فريضة لمدة أربعين يوما.
2- تلاوة الاستعاذة التالية مرتين في الصباح والمساء: (أعوذ بالله ذي الفضل والاکرام والمن والاحسان من کيد شر الحاسدين الشيطان الرجيم، ان ربي على صراط مستقيم والحمدلله رب العالمين).
3- تلاوة سورتي المعوذتين (قل أعوذ برب الفلق، وقل أعوذ برب الناس) أربعة عشرة مرة أيام الاربعاء لمدة أربعة عشر اسبوعا واهداء ثوابها للامامين الحسن والحسين عليهما السلام.
4- الاهتمام بأستذکار نعم الله عزوجل على الانسان وأنه عزوجل القادر على أن يعطيه ما أنعم به على الاخرين (المحسود بالذات).
وفقکم الله لکل خير.





ملف المرفقات:
وجهة نظر الزوار

وجهة النظر الخاصة بك

     
امنیت اطلاعات و ارتباطات ناجی ممیزی امنیت Security Audits سنجش آسیب پذیری ها Vulnerability Assesment تست نفوذ Penetration Test امنیت منابع انسانی هک و نفوذ آموزش هک